توقيت القاهرة المحلي 13:53:48 آخر تحديث
  مصر اليوم -

نفى لـ"مصر اليوم" أي مؤامرة داخل النادي على ايفونا

شريف إكرامي يُؤكّد أنَّه لم يتهرب من المشاركة في المنتخب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شريف إكرامي يُؤكّد أنَّه لم يتهرب من المشاركة في المنتخب

حارس مرمى الفريق الاول لكرة القدم في النادي الأهلي المصري شريف إكرامي
القاهرة – خالد الإتربي

أفاد حارس مرمى الفريق الاول لكرة القدم في النادي  الأهلي المصري شريف إكرامي انه لم يتهرب من المنتخب قبل مواجهة تنزانيا في التصفيات المؤهلة لأمم افريقيا 2017 ، مشيرًا انه كلام لا اساس له من الصحة ورده الوحيد انه (متربى في الاهلي ) ولا يمكن ان يفكر بمثل هذه الطريقة وكل ما في الأمر أنه تعرض للإصابة في أحد التدريبات التي سبقت لقاء المقاولون العرب في الدوري بكدمة قوية في الكاحل تسببت في بعض التورم واحتاج للحقن للتخلص من الاصابة وبقى لعدة ايام دون مشاركة في التدريبات وغاب عن لقاء المقاولون العرب في الدوري ، متسائلًا, "هل يعقل ان يتم بعد كل ذلك اتهامي بالتهرب من المنتخب"، وأضاف, "لماذا يمكن أن أتهرب من المنتخب خصوصا انني كنت مرشح لتولى حراسة المرمى خلال لقاء تنزانيا الذى فزنا به بهدفين وتأهلنا لأمم افريقيا 2017 في الغابون"  .

وعن تضامنه مع حسام غالي بعد استبعاده قال في مقابلة مع " مصر اليوم ", "هذا كلام غير منطقي فلسنا في الاهلي نتعامل بمثل هذه الطريقة ، ولا يمكن ان اتهرب من المنتخب أو اتضامن مع زميل أو أن اقدم على مثل هذه الخطوة  ، وبالمناسبة كنت اتمنى ان تعالج الازمة  في الغرف المغلقة بعيدا عن وسائل الاعلام".

وعما تردد اثناء الازمة حول اتخاذ قرار بمقاطعة المنتخب اكد اكرامي على استحالة ان يقدم الاهلي على مثل هذا القرار فالنادي هو الداعم الاكبر والاول للمنتخبات الوطنية طوال تاريخه وحتى ان كانت هناك بعض المشاكل فلا يمكن ان يكون الحل بهذا التصرف .

وأوضح أن الدوري مازال في الملعب ولم يحسم بعد, مشيرًا إلى أن فارق النقاط ليس اكبر من عدد المباريات المتبقية في البطولة ولذلك نلعب كل المباريات المتبقية في الدوري على انها مباريات كؤوس ولابد من الفوز بها وعندما يزيد فارق النقاط عن مبارياتنا المتبقية في الدوري, وأضاف, " يمكن ان نؤكد وقتها اننا فزنا بالبطولة ، وهناك دروس كثيرة لابد ان نكون قد استفدنا منها في السنوات الماضية فيما يخص حسم مسألة الدوري ولابد من اللعب حتى اخر لحظة من اجل تأمين الفوز باللقب"، وتابع, "مع احترامي لكل المنافسين فإن مستوى الاهلي هو الذى يحدد بطل الدوري فعندما نكون في حالتنا ونسير بالمستوى الطبيعي لنا تكون اولوية الفوز بالبطولة للأهلي وهذا ما حدث في الموسم الماضي حيث اننا كنا بعيدين عن مستوانا وخسرنا نقاطا مهمة في بداية مشوار الدوري وهو ما جعل اللقب يضيع منا لكننا هذا الموسم نسير بشكل جيد نحو الفوز واستعادة اللقب" .

وعن الانتقادات التي تطوله بسبب اخطائه قال اكرامي للأسف نحن نتعامل دوما باللقطة الاخيرة ومهما قدم وخاصة حارس المرمى من مستوى متميز واداء جيد لابد من ان يكون الحكم عليه باخر لقطة او اخر كرة دخلت مرماه وننسى مستواه قبلها, ومن وجهة نظري هذا الموسم من افضل المواسم بالنسبة لي بالأرقام والنتائج لكن بعض الاهداف التي تسكن مرماي يتم النظر اليها وكأنني متسبب فيها دون النظر للتصدي لبعض الكرات الصعبة والمهمة في المباريات وهو تقييم لا يعجبني بصراحة ولا انظر الا للانتقاد الايجابي .

وأكد على أن الهولندي مارتن يول مدرب كبير وصاحب فكر وشخصية متميزة فهو قريب من اللاعبين ويتحدث معهم باستمرار ، مشيرا الى ان مدرب الحراس طارق سليمان هو المختص بالحديث معه في الامور الفنية, وأوضح أن يول احيانًا يتحدث معه في بعض الأمور بشكل عام لأنه يجيد التقرب من اللاعبين والإرتباط بعلاقة ودية معهم وهو مكسب كبير.

وحول امكانية تعاقد الاهلي مع حارس مرمى ، أكد على أنه لا يشغله أبدًا  هذا الأمر ، لأنه من حق النادي ورحب بأي لاعب يتم التعاقد معه وجاهز للمنافسة في كل وقت .

وبالإشارة إلى ما تردد حول وجود مؤامرة من اللاعبين على الغابوني ماليك ايفونا, قال اكرامي مستحيل ان يحدث هذا الامر، ولا يمكن أن يحدث في القلعة الحمراء ولا يمكن ان يحدث مع أي لاعب كبير كان أو صغير وكل ما يثار مجرد شائعات لا اساس لها من الصحة وايفونا يلقى كل الدعم من زملائه مثل أي لاعب في الفريق

وفي إشارة إلى المنافسة على البطولة الافريقية  اكد على أن الأهلي يدخل كل منافسة من أجل الفوز بالبطولة مهما كانت قوتها او صعوبتها وبطولة افريقيا مهمة جدًا، مشيرا إلى انه مجموعتهم متوازنة في البطولة ، والفريق يملك كل المقومات التي تجعله قادر على احراز اللقب بالتأكيد.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شريف إكرامي يُؤكّد أنَّه لم يتهرب من المشاركة في المنتخب شريف إكرامي يُؤكّد أنَّه لم يتهرب من المشاركة في المنتخب



GMT 06:31 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

حسام البدري تفاءل بـ"التشكيل الخاطئ" للأهلي

GMT 10:21 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بيراميدز يتأهب لمواجهة فاصلة أمام الأهلي

GMT 21:17 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

لاسارتي يؤكد إنبي أحرج الأهلي في بتروسبورت

GMT 21:00 2018 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

عبد الحفيظ يؤكد أن دوري الأبطال متوازنة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شريف إكرامي يُؤكّد أنَّه لم يتهرب من المشاركة في المنتخب شريف إكرامي يُؤكّد أنَّه لم يتهرب من المشاركة في المنتخب



يتميَّز بطبقة شفّافة مُطرّزة وحواف مخملية

كورتني كوكس تُهدي فُستانًا ارتدته قبل 20 عامًا لابنتها كوكو

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:24 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

"دولتشي آند غابانا" تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019
  مصر اليوم - دولتشي آند غابانا تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019

GMT 06:16 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة
  مصر اليوم - أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة

GMT 09:04 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية
  مصر اليوم - ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية

GMT 02:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى
  مصر اليوم - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى

GMT 03:37 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
  مصر اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 22:42 2019 الجمعة ,31 أيار / مايو

البورصة الأردنية تنخفض 0.33 % في أسبوع

GMT 09:01 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

توقعات ببيع 28 مليون سيارة في الصين بنهاية 2019
 
Egypt-Sports

All rights reserved 2022 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2022 Arabs Today Ltd.

egyptsports egyptsports egyptsports egyptsports
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon