توقيت القاهرة المحلي 13:53:48 آخر تحديث
  مصر اليوم -

مدافع النادي "الأهلي" رامي ربيعة لـ"مصر اليوم":

ضحيتُ بالكثير من أجل الانتقال إلى صفوف "لشبونة" البرتغالي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ضحيتُ بالكثير من أجل الانتقال إلى صفوف لشبونة البرتغالي

مدافع النادي "الأهلي" رامي ربيعة
القاهرة ـ حسام السيد

كشف مدافع النادي "الأهلي" والمنتخب المصري رامي ربيعة، لـ"مصر اليوم"، أن انتقاله للاحتراف في صفوف فريق "سبورتينغ لشبونة" البرتغالي كان فرصةً لا يمكن تعويضها، وأنه بالفعل ضحى بالكثير من أجل تحقيق هذا الحلم إلى أن أصبح لاعباً في صفوف فريق العاصمة البرتغالية في الموسم الجديد.

أوضح ربيعة، أنه كان يعاني طوال الفترة الماضية من إصابة صعبة بوجود آلام في عضلات البطن، وكذلك التهابات في عضلات الحوض، ونفذ برنامج علاجه تحت إشراف الجهاز الطبي حتى تماثل للشفاء وعاد للمشاركة مع الفريق أمام "سيوي سبورت"، وكل ذلك بمعرفة الجهاز الطبي الذي يمكن أن يسأل عن مسألة الإصابة. مشدّدًا على أنه لا يمكن أن يفكر في التمرد على "الأهلي" أو التمارض، لأن أخلاقه تمنعه من ذلك، خصوصًا أنه تربى بين جدران النادي على الأداء بمنتهى الرجولة والقوة.

وأشار إلى أن نادي "لشبونة" تمسك بالتعاقد معه ورفع عرضه المالي أكثر من مرة، ووافق على شروط "الأهلي" لكي يرحل بصورة مشرفة، فيما شدد على أنه يتفهم مواقف النادي "الأهلي" خلال المفاوضات بسبب بحثه عن أكبر منفعة للأطراف، وأن يدفع "لشبونة" مبلغ كبير يليق بأحد أبرز مواهبه في الفترة الأخيرة.

ولفت إلى أنه سمع كثيرًا في الفترة الأخيرة عن بعض الشائعات التي تتحدث عن إمكانية وجود طريقة تمكنه من الاحتراف دون موافقة "الأهلي" أو بفسخ تعاقده لكنه رفض أن يفكر بهذه الطريقة، لأن "الأهلي" هو بيته الذي تربى فيه ومستحيل أن يتعامل معه بهذه الطريقة.

وتمنى أن يفوز "الأهلي"، ببطولة الكونفدرالية كأول فريق مصري يحرز هذا اللقب، وهو أمر يمكن أن يتحقق من خلال الجهد المبذول من اللاعبين والجهاز الفني الذي يقوده الإسباني خوان كارلوس، موضحًا أنه مدرب جيد ويبدو أنه صاحب فكر متميز يحاول أن ينقله إلى اللاعبين في هذه المرحلة. مشددًا على أن الفريق يضم بين صفوفه حاليًا مجموعة كبيرة من اللاعبين سواء أصحاب الخبرات أو اللاعبين الشباب، وكلهم طموح في الفوز بتلك البطولة بعد فوز الفريق ببطولة الدوري هذا الموسم رغم الظروف الصعبة التي مرت على "الأهلي". 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضحيتُ بالكثير من أجل الانتقال إلى صفوف لشبونة البرتغالي ضحيتُ بالكثير من أجل الانتقال إلى صفوف لشبونة البرتغالي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضحيتُ بالكثير من أجل الانتقال إلى صفوف لشبونة البرتغالي ضحيتُ بالكثير من أجل الانتقال إلى صفوف لشبونة البرتغالي



يتميَّز بطبقة شفّافة مُطرّزة وحواف مخملية

كورتني كوكس تُهدي فُستانًا ارتدته قبل 20 عامًا لابنتها كوكو

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:24 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

"دولتشي آند غابانا" تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019
  مصر اليوم - دولتشي آند غابانا تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019

GMT 06:16 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة
  مصر اليوم - أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة

GMT 09:04 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية
  مصر اليوم - ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية

GMT 02:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى
  مصر اليوم - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى

GMT 03:37 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
  مصر اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 22:42 2019 الجمعة ,31 أيار / مايو

البورصة الأردنية تنخفض 0.33 % في أسبوع

GMT 09:01 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

توقعات ببيع 28 مليون سيارة في الصين بنهاية 2019
 
Egypt-Sports

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egyptsports egyptsports egyptsports egyptsports
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon