توقيت القاهرة المحلي 13:53:48 آخر تحديث
  مصر اليوم -

صرّح لـ"مصر اليوم" بأنه لن يرحل عن الفريق بسبب خطئه

حسام غالي يقر بذنبه ويعتذر من الجميع ويؤكد عشقه لـ"الأهلي"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حسام غالي يقر بذنبه ويعتذر من الجميع ويؤكد عشقه لـالأهلي

نجم النادي "الأهلي" حسام غالي
القاهرة – عبدالحميد محمد

اعترف لاعب خط وسط الفريق الأول لكرة القدم في النادي "الأهلي" حسام غالي، أنّه ارتكب خطأ فادحًا للغاية بعد أن خرج عن النص في مباراة "حرس الحدود" وألقى بشارة قيادة الفريق على الأرض، مؤكدًا أنّه اعتذر إلى زملائه والجهاز الفني ومجلس الإدارة والجماهير عما بدر منه بصورة غير مقصودة، وأنه لن يرحل عن الفريق بعد هذه الواقعة.

وأوضح غالي، في مقابلة مع "مصر اليوم"، ملابسات الأزمة التي حصلت معه، مبيّنًا أنّ الفريق كان متأخرًا بفارق هدف ويحتاج إلى الفوز بعد مباراة عصيبة، ضاعت خلالها كل محاولات هز شباك المنافس، وتزامن ذلك مع "تحامل" من جانب حكم المباراة محمد فاروق الذي كان يتخذ قرارات سريعة ضد لاعبي "الأهلي"، ما جعل ردة الفعل مبالغ فيها للغاية.

وأبرز أنّه بعد أن التحم مع أحمد حسن مكي فوجئ بفاروق يشهر بطاقة صفراء في وجهه على الرغم من أنّ اللعبة لا تستدعي ذلك، وفور أن عاتبه بضرورة أن يدير المباراة بطريقة أفضل فوجئ بالحكم يشهر البطاقة الحمراء، في وجهه بصورة شعر خلالها أن الحكم يتربص به وبفريقه.

وأضاف أنه فقد أعصابه بعد قرار الطرد؛ لغيرته الشديدة على الفريق، ولم يشعر بنفسه إلا بعد أن ألقى بالشارة بعصبية شديدة، وأنه تدارك الموقف ورفع الشارة، ومنحها إلى زميله في الفريق؛ لتسليمها إلى شريف إكرامي، وأن الضغوط الرهيبة التي يعاني منها الفريق جعلته يتصرف بطريقة غير محسوبة.

وجدد اللاعب الدولي غالي، اعتذاره إلى لاعبي الفريق، مشددًا على أنّ مسألة إلقاء شارة القيادة لا يمكن أن تكون مجالًا للمزايدة على عشقه للفريق أو مكانته لديه، وأن ما صدر منه خطأ فادح بالفعل ويستوجب العقوبات؛ ولكن من دون أن يتحجج بها البعض للحديث عن عدم الانتماء أو إهانة رمز النادي.

وعبر، عن تقبله لقرار مجلس الإدارة بتغريمه 250 ألف جنيه مع سحب شارة القيادة منه، وتمنى أن تقدر الجماهير ووسائل الإعلام حجم الضغوط التي يعاني منها اللاعبون، وأنه أكثر من الجميع تحملًا للضغوط بعد أن تأخر الفريق في ترتيب جدول مسابقة الدوري.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسام غالي يقر بذنبه ويعتذر من الجميع ويؤكد عشقه لـالأهلي حسام غالي يقر بذنبه ويعتذر من الجميع ويؤكد عشقه لـالأهلي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسام غالي يقر بذنبه ويعتذر من الجميع ويؤكد عشقه لـالأهلي حسام غالي يقر بذنبه ويعتذر من الجميع ويؤكد عشقه لـالأهلي



يتميَّز بطبقة شفّافة مُطرّزة وحواف مخملية

كورتني كوكس تُهدي فُستانًا ارتدته قبل 20 عامًا لابنتها كوكو

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:24 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

"دولتشي آند غابانا" تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019
  مصر اليوم - دولتشي آند غابانا تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019

GMT 06:16 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة
  مصر اليوم - أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة

GMT 09:04 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية
  مصر اليوم - ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية

GMT 02:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى
  مصر اليوم - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى

GMT 03:37 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
  مصر اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 22:42 2019 الجمعة ,31 أيار / مايو

البورصة الأردنية تنخفض 0.33 % في أسبوع

GMT 09:01 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

توقعات ببيع 28 مليون سيارة في الصين بنهاية 2019
 
Egypt-Sports

All rights reserved 2021 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2021 Arabs Today Ltd.

egyptsports egyptsports egyptsports egyptsports
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon