توقيت القاهرة المحلي 13:53:48 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح لـ "مصر اليوم" أنه يريد الرحيل عن "الأهلي"

حسام غالي يعترض بشدة على عقوبة استبعاده من رحلة تونس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حسام غالي يعترض بشدة على عقوبة استبعاده من رحلة تونس

لاعب النادي "الأهلي" المصري حسام غالي
القاهرة – خالد الإتربي

رفض لاعب النادي "الأهلي" المصري حسام غالي ، قرار استبعاده من رحلة تونس لمواجهة "النجم الساحلي" التونسي في إطار مباريات الجولة الرابعة لدوري المجموعتين في الكونفدرالية ،  مؤكدًا أنه لم يفعل شيئًا يستحق تلك العقوبة التي صدرت ضده.

وأوضح غالى في   مقابلة مع "مصر اليوم" غضبه الشديد من التربص به، وتصيد الأخطاء له ومحاولة إظهاره أمام الرأي العام وجماهير "الأهلي" بمظهر المشاغب الذى يفتعل الأزمات والمشاكل في النادي.

وأضاف حول قرار العقوبة: "لست كافرًا، أو أبرهة الحبشي من أجل أن يحاول البعض ذبحي بل وقتلي"، مشيرًا إلى أنه لم يخطئ في الأزمة الاخيرة التي تم تضخيمها، وأنه كان يتحدث مع بعض اللاعبين بين شوطي لقاء "انبي" الأخير في الدوري لتحسين الأداء ليس أكثر ومن أجل الفوز، لكنه في اليوم الثاني فوجئ بقرار استبعاده من رحلة تونس دون أسباب منطقية لذلك بحجة أنه يثير المشاكل .

وأكد أنه تحمل الكثير في أزمة تجريده من شارة الكابتن عندما صدر قرار بذلك ولم يتحدث أو يفتعل أية أزمة والتزم الصمت وقرر أن يشغل نفسه بالتدريب لدرجة أنه كان كأي لاعب ناشئ يحاول الاجتهاد في التدريبات حتى يكون عند حسن ظن الجميع، لكن ذلك لم يشفع له وكأن هناك تربصًا دائمًا به من أجل إظهاره أمام الجميع في موقف صانع الأزمات والمشاكل.

وأفاد بأن عصبيته في بعض الأوقات تكون نابعة من غيرته الشديدة على الفريق وحبه الشديد لناديه الذي ضحى بالكثير من أجله عندما قرر العودة من رحلة احترافه في بلجيكا، والتمسك بالانضمام إلى "الأهلي" حتى يساهم مع الفريق في الفوز بالمزيد من البطولات.

وشكر غالي كل جماهير "الأهلي" التي وقفت معه في أزمته  خلال الساعات الماضية، وتواصلت معه من أجل اقناعه بالتراجع عن قراره بطلب الرحيل عن النادي، وكذلك زملائه في الفريق، مشددًا على أنه لم يقرر بعد إذا ما كان سيلعب في مصر أو خارجها أو يتخذ قرارًا آخرًا بالاكتفاء بما قدمه في الملاعب والاعتزال.

وأشار إلى أنه كان يتمنى إكمال باقي رحلته في "الأهلي"، حيث كان مقررًا من قبل أن يعتزل في النادي، ويسلك العمل فيه سواء إداريًا أو فنيًا، لكن هناك من يقف مانعًا ضد تلك الرغبة لإبعاده عن "الأهلي" حتى في آخر أيامه مع كرة القدم.

وبيّن أنه بالفعل تقدم بطلب لكل من مدير قطاع الكرة علاء عبدالصادق ، و مدير الكرة وائل جمعة، وأبلغهما برغبته في الرحيل عن "الأهلي"، والاكتفاء بالفترة التي قضاها مع الفريق منذ عودته من رحلة احترافه في بلجيكا.

وأبدى غالي حزنه الشديد لما يحدث معه رغم أنه كان حريصًا جدًا حتى بعد تجريده من شارة الكابتن على مطالبة زملائه في الفريق بضرورة تحقيق الفوز في كل المباريات من أجل الحفاظ على حظوظ "الأهلي" في الفوز ببطولة الدوري حتى آخر لحظة وكذلك الحفاظ على حظوظ الفريق في بطولة الكونفيدرالية التي أحرز الفريق لقبها في الموسم الماضي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسام غالي يعترض بشدة على عقوبة استبعاده من رحلة تونس حسام غالي يعترض بشدة على عقوبة استبعاده من رحلة تونس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسام غالي يعترض بشدة على عقوبة استبعاده من رحلة تونس حسام غالي يعترض بشدة على عقوبة استبعاده من رحلة تونس



يتميَّز بطبقة شفّافة مُطرّزة وحواف مخملية

كورتني كوكس تُهدي فُستانًا ارتدته قبل 20 عامًا لابنتها كوكو

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:24 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

"دولتشي آند غابانا" تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019
  مصر اليوم - دولتشي آند غابانا تُقدِّم عبايات لخريف وشتاء 2019

GMT 06:16 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة
  مصر اليوم - أغلى فيلا في تايلاند مقصد للمشاهير ومُحبي الفخامة

GMT 09:04 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية
  مصر اليوم - ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية

GMT 02:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى
  مصر اليوم - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عُطلة صيفية لا تُنسى

GMT 03:37 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
  مصر اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 22:42 2019 الجمعة ,31 أيار / مايو

البورصة الأردنية تنخفض 0.33 % في أسبوع

GMT 09:01 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

توقعات ببيع 28 مليون سيارة في الصين بنهاية 2019
 
Egypt-Sports

All rights reserved 2021 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2021 Arabs Today Ltd.

egyptsports egyptsports egyptsports egyptsports
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon